ما لا يليق بنهار رمضان (2): تريكة هنا وعبد المنصف هناك .. ترقيصة العمر!

ما لا يليق بنهار رمضان (2): تريكة هنا وعبد المنصف هناك .. ترقيصة العمر!

يمتلك فريق النادي الأهلي تاريخ طويل مع منافسه الأول نادي الزمالك من المواجهات والمباريات التي لا يمكن ان ينساها مشجعين الشياطين الحمر.

ويقدم El-Ahly.com في حلقاته المعتادة بشهر رمضان الكريم سلسلته التي ستتناول اللقطات التي لن تنسي في خلال المواجهات بين النادي الأهلي ونادي الزمالك، ولكن وجب التنويه انها قد تكون لا تليق بنهار رمضان.

لا تعطيه الأمان.. فـ "الماجيكو" غدار:

بالطبع محمد أبو تريكة هو أحد أمهر اللاعبين في تاريخ الكرة المصرية، والبعض وصفه بالأفضل في أفريقيا في عصره، ونجح تريكة في حصد العديد من الألقاب مع الأهلي والمنتخب الوطني الأول.

وكانت أحد أبرز نقاط القوة التي امتلكها أبو تريكة هي قدرته الرهيبة على المراوغة بصورة رائعة، والغريب أن تريكة كان بإمكانه تكرار نفس المراوغة في كل مباراة، بل وفي المباراة عدة مرات ولا يتمكن أحد من إيقافه ويتركوه يمر بكل سهولة.

وإذا وجد تريكة نفسه في وسط 4 أو 5 لاعبين فكان دائمًا ما يستطيع إيجاد مخرج من هذا المأزق، إما بتمريراته السحرية أو بمراوغاته التي لا مثيل لها.

فإذا كان تريكة قادرًا على مراوغة 4 أو 5 لاعبين في نفس الوقت، فماذا تتخيل إذا تركت "الماجيكو" وحده مع حارس المرمى؟

في يوم الإثنين الموافق 17 سبتمبر من موسم 2007/2008 والموافق يوم 5 رمضان، وبالتحديد في منافسات الجولة الخامسة للدوري المصري الممتاز، واجه الأهلي نظيره الزمالك.

فاز الأهلي في هذه المباراة بهدف نظيف سجله محمد أبو تريكة في مرمى محمد عبد المنصف.

ففي الدقيقة 37 بعد "لخمة" في دفاع الزمالك نجح حسام عاشور في إرسال تمريرة سحرية لمحمد أبو تريكة الذي وجد نفسه منفردًا بعبد المنصف.

وبعد أن أصبح تريكة وحيدًا مع عبد المنصف نفذ واحدة من أبرز وأشهر "ترقيصاته" والتي خُلدت في أذهان الجماهير، فتلاعب تريكة بعبد المنصف الذي ذهب في اتجاه ووضع تريكة "الغدار" الكرة في اتجاه آخر معلنة عن واحد من أجمل أهداف "الماجيكو" في تاريخه.

طالع أيضا

ما لا يليق بنهار رمضان (1) من جيلبرتو لسامح يوسف: "أقعد عشان أعدي"

 

 

X