حسني عبد ربه في الأهلي؟

حسني عبد ربه في الأهلي؟

سنوات مرت على أزمة حسني عبد ربه مع الأهلي والتصرف اللائق الذي فعله الأهلي بتركه يعود الى فريقه أما الآن وعبد ربه أقرب الى الرحيل ومع تصريحاته بأنه يريد المصري أو الزمالك وأنه لن يلعب الى الأهلي الذي لم يفاوضه هل الفريق الأول بالجزيرة في حاجة الى عبد ربه؟

حسني عبد ربه هو أفضل ليبرو مصري ولم يأخذ مكانه هاني سعيد في المنتخب الا مع تفوق عبد ربه الواضح في وسط الميدان وقدرته على أداء وظائف الارتكاز الحديث على أفضل وجه من قطع الكرات في منطقة الوسط الى التسلم والتسليم بشكل صحيح ونقل اللعبة الى الهجوم بشكل سريع بالاضافة الى زيادته الهجومية وتسديداته القوية.

الأهلي الآن يمتلك ثغرة واضحة في خط الدفاع الذي مستواه متذبذب من مباراة الى الأخرى ما عدا وائل جمعة "ربنا يحرسه" لكن واقعياً اذا أراد الأهلي بناء فريق للسنوات الأربعة القادمة حسني عبد ربه قد يكون مادة قادرة على سد الثغرة الموجودة.

فمع وضع حسني عبد ربه كظهير حر أو ليبرو سيمتلك الأهلي أربعة "مساكين" وهم وائل جمعة وأحمد السيد وشريف عبد الفضيل ورامي ربيعة. ويحتاج عندها الأهلي الى البحث خلال عام على لاعب ينضم مع رحيل وائل جمعة.

ميزة وجود حسني عبد ربه في الدفاع بأن بدلائه موجودين وبشكل جيد كحسام غالي وشريف عبد الفضيل مع وجود البديل للمساكين ولاعبي الارتكاز. ويتميز حسني على عكس غالي بالتقدم الصحيح هجومياً ليكون سلاح قوي قادم من الخلف يساعده أحمد فتحي ومحمد شوقي زملائه في المنتخب والمعتادين على ادائه.

كما يساعد وجوده على حل مشكلة الظهير الأيمن عند غياب أحمد فتحي حيث مؤخراً أعاد جوزيه بركات عند استبدال أو غياب فتحي لكون شريف عبد الفضيل ظهير أيمن قوي وقادر على تغطية بركات وعدم خسارته هجومياً.

حسني سنه الآن 27 سنة وشريف عبد الفضيل 28 وأحمد السيد 31 ورامي ربيعة 19 ووائل جمعة 36 عام. فوجوده يعطي الأهلي استقراراً دفاعياً خمسة أعوام قادمة واذا استطاع الأهلي ابرام صفقة دويدار فسيكون أنهى الأهلي بناء خط دفاعه بعد بناء خط وسطه وخط هجومه.

التعاقد مع حسني يحرم الزمالك منه الذي ان نجح في ضم أحمد حسن سيشكل الإثنان ثنائي قوي وقادر على حل مشكلة الزمالك في الأعوام السبعة الماضية وهو ما قد يستمر اذا لم تتعاقد ميت عقبة مع لاعبي خط وسط "معلمين".

هذه النقاط الفنية اذا اضيف اليها حقيقة انتهاء عقد عبد ربه وكونه لاعب حر الانتقال تجعل منه صفقة تستحق الدراسة من لجنة الكرة ومن جوزيه وجهازه الفني.

لكن تتبقى التفاصيل غير الفنية التي تصعب من أمر مفاوضة حسني وهي خوفه من جمهور الاسماعيلي لعدم تكرار ما حدث سابقاً خاصة في وسط هذه الظروف. كما يرفض العديد من جماهير الأهلي مفاوضة اللاعب بعدما فعله سابقاً ومع تصريحاته بأنه لا يريد الانضمام الى الأهلي.

والأمر الأخير هو رغبة اللاعب نفسه الذي يرى في الأهلي مكان مليء بالمشاكل له وضغط نفسي كبير بالاضافة الى وجود منافسة كبيرة له في وسط الميدان اذا اراده الأهلي في مركزه مع المنتخب. والأمر الآخر هو جوزيه الذي قد يخشى عبد ربه من التعامل معه على عكس راحته النفسية التي قد يجدها مع حسن شحاتة أو طلعت يوسف أو طه بصري.

كما يعلم حسني ان في حالة عدم قدرة الزمالك على اتمام الصفقات التي طلبها شحاتة سيكون الفريق في حالة مشابهة لهذا العام والمصري لا يملك ما يملكه الأهلي من جماهير وبطولات ومنافسات محلية وقارية وأضواء وشهرة و"إعلانات".

ويتبقى الإنتظار لمعرفة ماذا سيحدث مع حسني عبد ربه وهل يستمر أم يرحل واذا رحل الى أين؟ وماذا ستكون ردة فعل الجماهير.

لاعب ذو صلة

X