اعادة نشر: عندما تستر الكاف على خطأ الزمالك ورفض ايقافه في عصر حياتو

اعادة نشر: عندما تستر الكاف على خطأ الزمالك ورفض ايقافه في عصر حياتو

فاز أحمد أحمد من دولة مدغشقر بمنصب رئيس الاتحاد الأفريقي لكرة القدم وذلك على حساب الكاميروني عيسى حياتو في الانتخابات التي أقيمت صباح الخميس بالعاصمة الاثيوبية اديس أبابا.

ودائماً ما يشعر جمهور نادي الزمالك بالإضطهاد من مسئولي الكاف معللين هذا الشعور بتواجد بعض من أبناء النادي الأهلي داخل الإتحاد الإفريقي وهو ما أكده حازم إمام لاعب الفريق الأبيض السابق.

وعقب فوز أحمد أحمد وخسارة عيسى حياتو لمنصبه، بدأ عدد من جمهور الزمالك في الحديث عن فساد حياتو وأحقيتهم في لقب نادي القرن الأفريقي بدل من الأهلي.

وفي لقاء تليفزيوني سابق كشف عمرو شاهين مدير التسويق بالكاف خلال حديث مع حازم أمام لاعب الزمالك السابق عن موقف حدث في 2006 وكان بطله مصطفى مراد فهمي.

وقال شاهين أنه عام 2006 كان من المفترض إيقاف نادي الزمالك لمدة عام بسبب خطأ من ممدوح عباس لكن مصطفى مراد فهمي تدخل لرفع الإيقاف.

الواقعة ترجع إلى رغبة ممدوح عباس وقتها لتحويل أموال لنادي الزمالك في وقت مبكر عن موعد محدد، قام بمهاتفة كلاً من عمرو شاهين مرة ومصطفي مراد فهمي مرة من أجل إنجاز المهمة سريعاً ليتم تحويل الأموال للزمالك مرتين.

طبقاً للوائح، فإنه كان من المفترض أن تتم معاقبة نادي الزمالك بسبب خطأ إداري من رئيسه لمدة عام، ولكن مصطفي فهمي إبن الأهلي تدخل ونجح في عدم تطبيق العقوبة.