حراس  أي كلام  وفرصة غريبة وهدف قاتل بفوز بتروجيت على المقاولون العرب

استطاع نادي بتروجيت ان يحقق فوزاً هاماً في أولى مبارياته بالمجموعة الثانية من دوري الشهداء وذلك بعدما تخطى عقبة المقاولون العرب في آخر دقيقة عندما أحرز لاعبه محمد رجب هدف قاتل في الدقيقة الأخيرة من المباراة لتنتهي بهدفين مقابل هدف لصالح النادي البترولي.

وشهدت المباراة بعض الفرص الخطيرة من جانب كلا الفريقين الا انها في مجملها لم تكن على المستوى المطلوب، وبالرغم من الفرص الخطرة من جانب كلا الفريقين الا ان الكرة ظلت تصول وتجول بين أقدام كلا الفريقين مع عدم استحواذ أي فريق على الكرة في وسط الميدان طوال شوطي المباراة.

ومع تكافؤ الفرص والاستحواذ على الكرة استطاع نادي المقاولون ان يحرز الهدف الأول في الشوط الثاني بالدقيقة 51 عن طريق مهاجمه النيجيري موسى كابيرو وبخطأ كبير من حارس مرمى الفريق البترولي المهدي سليمان ليعلن النيجيري عن تقدم ذئاب الجبل بهدف مقابل لا شيء.

الا ان محمد العقباوي حارس مرمى فريق المقاولون العرب لم يكن على المستوى المطلوب في كرة الهدف الأول لبتروجيت ليخطاً خطأ فادح في الدقيقة 58 ليعطي الأفضلية لنجم بتروجيت في العرضية ليحرز أحمد شعبان هدف التعادل لتعود المباراة إلى خط الصفر مرة أخرى.

وقبل انتهاء المباراة بثواني معدودة استطاع فريق بتروجيت ان يحصل على ضربة ركنية ليتم تنفيذها ليصعد محمد رجب لاعب بتروجيت البديل هدف الفوز والقاتل الذي أعقبه على الفور صافرة نهاية المباراة ليأخذ بتروجيت ثلاث نقاط مهمة ويبقى مقاولون العرب خالي الوفاض من النقاط بالرغم من لعبه لمباراتين من مسابقة الدوري.

شاهد أخطاء قاتلة لحراس المرمى والهدف القاتل لبتروجيت