كيف ودع تريكة الكرة الدولية؟ رجولة .. قيادة .. دفاع

كيف ودع تريكة الكرة الدولية؟ رجولة .. قيادة .. دفاع

ودع الساحر محمد أبو تريكة الكرة الدولية بعدما شارك في لقاء العودة بالتصفيات النهائية لمونديال البرازيل 2014 أمام غانا وقد قدم مستوى تميز بما هو معتاد من الماجيكو والذي دائماً ما كان يتميز بالرجولة، القيادة ولكنه زاد عليهم بالمهام الدفاعية.

حيث قدم أبو تريكة خلال هذا اللقاء الذي انتهى بفوز مصر بهدفين مقال هدف لغانا رجولة غير عادية وذلك بعد الالتحامات لكثيرة التي قام بها في سبيل استخلاص الكرات من أقدام لاعبي النجوم السوداء.

وكذلك استطاع ساحر الكرة المصرية ان يظهر قيادة عالية لنجوم المنتخب المصري في هذا اللقاء عن طريق اعطاء التعليمات للمهاجمين وكذلك الشد من أزر شباب الفراعنة مثلما ظهر قبل انطلاق الشوط الثاني عندما تحدث كثيراً مع كل المنتخب.

الجديد الذي قدمه أمير القلوب في هذا اللقاء هي الأدوار الدفاعية التي قام بها والتي تمثلت في أكثر من "زحلقة" استطاع بها أبو تريكة ان يعطي الأفضلية مرة أخرى لمصر لصناعة الفرص على مرمى غانا.

بهذه المباراة يكون أبو تريكة ودع المنتخب المصري وتاريخه معه عامر بكثير من الانجازات بصفته استطاع ان يحرز معه ثلاثة بطولات لأمم أفريقيا على التوالي أعوام 2006، 2008 و2010، ولكنه قرر الاعتزال بالوقت الحالي بعدما فشل الفراعنة في الصعود لكأس العالم بالبرازيل 2014.

شاهد ملخص لمسات أبو تريكة بآخر لقاء دولي مع المنتخب المصري

لاعب ذو صلة

X