بهدفين في الكونغو.. مصر تؤمن تذكرة العبور لثمن نهائي كأس الأمم الإفريقية



ضمن المنتخب المصري تأهله لثمن نهائي كأس الأمم الإفريقية بشكل رسمي بعد تغلبه على نظيره على الكونغولي بهدفين دون رد، وهي المرة الأولى التي يتمكن فيها الفراعنة من تسجيل هدفين في مباراة واحدة بكأس الأمم منذ عام 2010.

وجاءت أحداث المباراة التي أُقيمت على ملعب ستاد القاهرة في الجولة الثانية من دور المجموعات بكأس الأمم الإفريقية متوسطة المستوى وسط سيطرة واضحة للفراعنة على مجرياتها.

ودخل الفراعنة المباراة بتشكيل مكون من محمد الشناوي، وأيمن أشرف، وأحمد حجازي، ومحمود علاء، وأحمد المحمدي، ومحمد النني، وطارق حامد، وعبد الله السعيد، ومحمد صلاح، ومحمود تريزيجيه، ومروان محسن.

خطورة الفراعنة في المباراة بدأت مبكرًا، حيث تبادل الفريقين الصراع على الكرة في الدقيقة الرابعة قبل أن تتحول لمحمد صلاح الذي كان خاليًا من الرقابة ليتوجه إلى منطقة الجزاء قبل أن يزاحمه مدافع الكونغو، إلا أن صلاح صوب الكرة قوية في اتجاه المرمى قبل أن ترتطم بمدافع المنتخب الكونغولي وتتحول إلى ركلة ركنية.

ومنعت العارضة المنتخب الكونغولي من الاحتفال بأولى أهدافه في البطولة، حيث تحصل على ركلة ركنية تم تنفيذها في عمق دفاعات منتخب مصر لينقض لاعب الكونغو على الكرة قبل محمد النني لاعب مصر في منطقة الستة ياردة، في ظل ابتعاد الشناوي عن اللقطة، حيث انطلقت الكرة صوب المرمي الخالي ولكنها اتجهت لأعلي لتردها العارضة وتنقذ مصر من هدف محقق.

وفي الدقيقة 24 تحصل المنتخب المصري على ركلة ركنية تم تمريرها لمحمد صلاح الذي انطلق من الناحية اليمنى ليرسل عرضية متقنة داخل منطقة الجزاء.

وارتقى أحمد المحمدي عاليًا ليرسل رأسية قوية ارتطمت في يد المدافع الكونغولي قبل أن ترتد له مُجددًا ليستقبلها ويصوبها بيسراه مباشرةً في زاوية مستحيلة على يد الحارس ماتامبي اليمنى.

ومع هدوء المباراة، جاءت الفرحة الثانية للفراعنة، حيث نجح محمود تريزيجيه في الدقيقة 43 من مراوغة لاعب المنتخب الكونغولي في منتصف الملعب، قبل أن يقوم بمشوار طولي خاليًا من أي مزاحمة أو رقابة ليرسل بعدها تمريرة حريرية لمحمد صلاح داخل منطقة الجزاء.

واستلم محمد صلاح الكرة على الجهة اليمنى من منطقة الجزاء ليبدأ في التوغل قليلًا داخل العمق قبل أن يصوب في زاوية مستحيلة على يسار الحارس ماتامبي.

الشوط الثاني جاء هادئًا بشكل تام، حيث جاءت الفرصة الوحيدة الخطيرة عن طريق أحمد حسن كوكا الذي استلم تمريرة من محمد صلاح في الدقيقة 62 صوبها في الشباك الخارجية، فيما جاءت أخطر كرات المنتخب الكونغولي من تصويبة من ركلة حرة مباشرة مرت بجوار القائم الأيمن للحارس محمد الشناوي.

وبتلك النتيجة، يرتفع رصيد المنتخب المصري إلى النقطة السادسة في صدارة ترتيب المجموعة الأولى، فيما تذيل المنتخب الكونغولي المجموعة خاليًا من النقاط، بينما يحتل المنتخب الأوغندي المركز الثاني بأربع نقاط بفارق 3 نقاط عن ملاحقه زيمبابوي.

استطلاع الراى


من يتوج ببطولة الأمم الأفريقية مصر 2019؟
الدوري العام - 2019