كواليس ما بعد الفضيحة - صلاح أخر من يرحل.. واعترافات بالتقصير



ودّع المنتخب المصري بطولة كأس الأمم الإفريقية من الدور ثمن النهائي بعد خسارته بهدف نظيف أمام جنوب إفريقيا في المباراة التي أُقيمت أمس الأحد على ملعب ستاد القاهرة.

ويكشف El-Ahly.comأن جميع لاعبي المنتخب المصري قد غادروا فندق الإقامة في ساعةٍ متأخرة من مساء أمس السبت، حيث وصل اللاعبون إلى الفندق لجمع امتعتهم وغادروا بعدها.

خماسي فقط لم يرحل عن فندق الإقامة في ذات الليلة الصعبة التي مرت على الجماهير المصرية، وهم محمد صلاح وأحمد حجازي وأحمد حسن كوكا وأحمد المحمدي بجانب لاعب آخر قد يكون طارق حامد.

وعلم El-Ahly.comأن آخر لاعب غادر فندق الإقامة هو محمد صلاح، نجم ليفربول الإنجليزي الذي رحل في حوالي الساعة الثانية ظهرًا من مساء اليوم الأحد، فيما لم يغادر ميشيل سالجادو وأسرته

 وحسب ما ورد لـ El-Ahly.comفإن جميع أعضاء المنتخب الوطني يعيشوا حالة من الحزن الشديد والصدمة الكبيرة، حيث لم يتوقع أيًا منهم ذلك الخروج المبكر من البطولة التي تستضيفها مصر في الفترة بين 21 يونيو الماضي إلى 19 يوليو الجاري.

واعترف اللاعبون فيما بينهم بسوء الأداء وأنهم كان بوسعهم تقديم مستوى أفضل على مجريات البطولة، حيث رفضوا تحميل وداع البطولة لشخصٍ بعينه، معترفين بالتقصير وأنهم لم يقدموا المستوى المأمول.

استطلاع الراى


رأيك في قرار إقالة مارتن لاسارتي؟
دوري أبطال أفريقيا - 2020