كريم يحيى: أعود للأهلي الموسم المقبل.. وقادر على تعويض رحيل فتحي



قرر أحمد فتحي لاعب الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي الرحيل عن القلعة الحمراء بنهاية الموسم الجاري وعدم تجديد تعاقده مع الفريق، ليصبح محمد هاني هو الظهير الأيمن الوحيد في قائمة الفريق.

ويبدأ الأهلي في السعي إلى تدعيم الجبهة اليمنى بعد رحيل فتحي وقد يكون التدعيم التعاقد مع لاعبين جدد أو إمكانية توظيف عدد من لاعبي الفريق الحاليين في هذا المركز، أو الاستعانة بأحد اللاعبين المعارين.

ويعد من ضمن الحلول أمام النادي الأهلي لتدعيم مركز الظهير الأيمن بعد رحيل أحمد فتحي هو كريم يحيى لاعب فريق الشباب بالنادي والمعار حاليًا لصفوف فريق سموحة السكندري.

وتحدث ظهير الأهلي الشاب في تصريحات خاصة لـ El-Ahly.comعن عودته للقلعة الحمراء الموسم المقبل، ومدى قدرته على تعويض رحيل أحمد فتحي.

وقال كريم يحيى "خرجت من الأهلي على سبيل الإعارة لنادي سموحة خلال فترة الانتقالات الشتوية الماضية، ومن المقرر ان تنتهي إعارتي بنهاية الموسم الجاري، وسأعود بعدها للنادي الأهلي من جديد".

وأضاف "بالتأكيد اكتسبت بعض الخبرات خلال فترة اعارتي، ولكن لم أحقق الهدف الكامل الذي كنت أتطلع له من هذه الإعارة، حيث انني كنت أريد ان أشارك في عدد أكبر من المباريات في مركز الظهير الأيمن، ولكن كابتن حسام حسن أشركني هذا الموسم في مركز المدافع بشكل أكبر".

وتابع "أتوقع ان يتحدث معي أحد مسئولي الأهلي او الجهاز الفني خلال الفترة المقبلة لكي أعود للفريق خلال الفترة المقبلة خاصة بعد رحيل الكابتن أحمد فتحي، ولكن حتى الآن لم يتحدث معي أحد".

وواصل اللاعب البالغ من العمر 21 عامًا حديثه "أرى انني أصبحت الآن قادرًا على اللعب مع الفريق الأول بشكل أساسي، وبالتأكيد أستطيع تعويض رحيل الكابتن أحمد فتحي".

وأكمل "لم أتعامل مع رينيه فايلر المدير الفني الحالي للفريق من قبل سوى في مرة وحيدة عندما توجهت لدكة النادي الأهلي قبل مباراته أمام سموحة وقمت بتبادل التحية معه ومع كابتن سيد عبد الحفيظ وباقي الجهاز الفني واللاعبين".

وانتقل يحيى للحديث عن تصعيده للمرة الأولى مع الفريق "خوان كارلوس جاريدو هو أول من قام بتصعيدي وكان سيشركني في إحدى مباريات كأس مصر ولكن لم يحدث ذلك ربما لصغر سني وقتها، ولكن بعدها قام الكابتن حسام البدري بتصعيدي أكثر من مرة ولكن تواجدت في قائمة مباراة وحيدة كانت أمام المصري في نهاية الموسم وجلست على دكة البدلاء".

وأردف "سأعود للأهلي بعد نهاية فترة اعارتي مع سموحة وسأرى وقتها إذا كان القرار هو استمراري مع الفريق أم خروجي معارًا لأحد الفرق مرة أخرى، ولكن بالتأكيد الأولوية بالنسبة لي هي استمراري في الأهلي حتى إذا كانت فرصتي في المشاركة ضعيفة".

وأتم كريم يحيى حديثه "أنا أنتظر فرصة للمشاركة مع الفريق الأول بالنادي الأهلي مثل أي لاعب شاب، وإذا حدث ذلك سأقاتل على الفرصة وسأفعل كل ما في وسعي لإثبات ذاتي".

كريم يحيى من مواليد 1998 وكان الظهير الأيمن الأساسي لفريق الشباب مواليد 97 بالأهلي قبل ان تتم اعارته لسموحة في يناير قبل الماضي، وشارك بقميص الفريق السكندري منذ انضمامه حتى الآن في 23 مباراة صنع خلالهم هدف وحيد.

استطلاع الراى


هل يتجه الزمالك إلى الفيفا أو المحكمة الرياضية من أجل استرجاع لقب نادي القرن الأفريقي؟
الدوري العام - 2019/2020