ساري في مهب الريح.. يوفنتوس يودع دوري أبطال أوروبا على يد ليون



ودّع يوفنتوس الإيطالي بطولة دوري أبطال أوروبا على يد أولمبيك ليون الفرنسي على الرغم من فوزه بهدفين لهدف، في المباراة التي أُقيمت مساء اليوم الجمعة في إياب ثمن النهائي.

واستفاد ليون من فوزه في لقاء الذهاب بهدف نظيف ليستغل قاعدة الهدف بهدفين خارج الأرض، حيث بلغ المجموع الإجمالي للمباراة فوز الفريق الفرنسي بثلاثة أهداف لهدفين.

وتقدم ليون في النتيجة عن طريق اللاعب ممفيس ديباي من ركلة جزاء سددها بطريقة بانينكا في مرمى تشيزني بالدقيقة 12 من عمر الشوط الأول، وسط شكوك حول صحة قرار الحكم.

واستمر الجدل حول القرارات التحكيمية بعد ركلة الجزاء التي احتسبها ليوفنتوس في الدقيقة 42، والتي نفذها كريستيانو رونالدو بنجاح في شباك الفريق الضيف.

وفي الشوط الثاني، تمكن صاروخ ماديرا من إحياء آمال يوفنتوس في التأهل للدور المقبل بعدما أحرز الهدف الثاني في الدقيقة 60، إلا أن جميع المحاولات التالية باءت بالفشل ليودع البيانكونيري البطولة، ويتأهل ليون لملاقاة مانشستر سيتي.

وتعد تلك النتيجة، هي القشة التي قد تقصم ماوريسيو ساري، المدير الفني ليوفنتوس، حيث يأتي توديع البطولة الأوروبية بعد مستوى هذيل للفريق في الدوري الإيطالي رغم التتويج به، فضلًا عن الفشل في التتويج بالسوبر الإيطالي وكأس إيطاليا.

استطلاع الراى


من الفريق الأقرب للهبوط مع طنطا ونادي مصر؟
الدوري العام - 2019/2020