مجاهد وأبو ريدة يعودان الى المغرب من اجل إعلان فوز موتسيبي برئاسة الكاف



تواجد أحمد مجاهد رئيس اللجنة الثلاثية المكلفة بإدارة الاتحاد المصري لكرة القدم في العاصمة الموريتانية نواكشوط، لحضور نهائي كأس الأمم لشباب.

وكان المنتخب الغاني للشباب قد تمكن من تحقيق اللقب على حساب منتخب أوغندا في النهائي الذي أقيم في موريتانيا.

وكشف الموقع الرسمي للجبلاية ان مجاهد عاد الى المملكة المغربية بصحبة هاني أبو ريدة عضو مجلس الفيفا والمكتب التنفيذي للكاف بعد حضورهما الاجتماع التحضيري لانتخابات الكاف والفيفا الذي عقد برعاية جياني أنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي في العاصمة الموريتانية نواكشوط.

وكشف موقع الجبلاية ان الاجتماع قد شهد ترتيبات انتخابية في مقدمتها تزكية باتريس موتسيبي الجنوب افريقي لرئاسة الكاف في الانتخابات التي ستعقد في الرباط يوم الجمعة المقبل ويترشح خلالها أبو ريدة للحفاظ على مقعده في مجلس الاتحاد الدولي لكرة القدم.

وانسحب العاجي أنوما والموريتاني أحمد ولد يحيى الذي أعلن أمس تراجعه عن الترشح، لينضمان للسنغالي الآخر أوجستين سنجور، حيث من المفترض أن يوقع الثلاثي اتفاقا أمس السبت في العاصمة الموريتانية نواكشوط بحضور رئيس فيفا السويسري جاني إنفانتينو.

ومن المقرّر أن تقام الانتخابات في 12 مارس المقبل في العاصمة المغربية الرباط، إلا أنه من المنتظر صدور الحكم النهائي من المحكمة الرياضية الدولية "كاس" في قضية تورط أحمد أحمد في قضايا فساد مالي.

وفي نفس السياق، نشر الاتحاد الجنوب إفريقي صورة تجمع موتسيبي مع الثلاثي سنجور وجاك أنوما وأحمد ولد يحيى، في حضور جياني إنفانتينو، رئيس الفيفا، حيث وصف فيها اتحاد جنوب إفريقيا رئيس صن داونز بـ "الرئيس المقبل للكاف".

استطلاع الراى


توقعك من يواجه الأهلي في ربع نهائي دوري أبطال أفريقيا
كأس مصر - 2020/2021