وكيل كوناتي يكشف تفاصيل مغادرة نادي أخمات.. وتفضيل اللاعب للثقافة الإسلامية



أكد ديميتري سيلوك، وكيل أعمال اللاعب محمد كوناتي، المرشح للانتقال إلى النادي الأهلي أن الثقافة الإسلامية في نادي أخمات جروزني هي السر وراء حب البوركينابي للنادي الروسي.

وكان المهاجم محمد كوناتي قد أعلن أمس الثلاثاء مغادرته لصفوف نادي أخمات جروزني بنهاية الموسم الجاري، وذلك بعد الاستقرار على عدم تجديد تعاقده مع الفريق، دون الكشف عن وجهته القادمة.

وقال ديميتري سيلوك لشبكة ماتش الروسية: "أود أن أتوجه بالشكر الجزيل لرئيس نادي أخمات وإدارة النادي بأكملها لإيمانهم بكوناتي قبل ثلاث مواسم.. لقد كان اللاعب يتطور في كل موسم مع جروزني، حيث أصبحت المدينة وطنه بالنسبة له".

وأضاف: "أود أيضًا أن أشكر جماهير النادي وسكان جروزني.. كوناتي هو أيضا مسلم، وأحب مدينة جروزني، وقال إن الشيشان بالنسبة للمسلمين مثل مكة في السعودية.. كان كوناتي سعيدًا بتعامل الناس معه هناك".

وتابع: "يوجد في إسبانيا نادي أتليتيك بلباو، وهو نادٍ أصلي يلعب فيه أبناء مدينة الباسك فقط. أعتقد أن أخمات سيصبح ناديًا أقوى إذا أصبح للمسلمين فقط. ومن السهل عليهم جميعًا أن يعيشوا في هذه الثقافة".

وأكمل: "يريد محمد كوناتي مواجهة تحديات كرة القدم واللعب في مكان رائع. يبلغ من العمر 26 عامًا بالفعل، وإذا بقي لمدة عام أو عامين آخرين، فسيكون من الصعب جدًا المغادرة في مكان ما عند عمر 28 عامًا".

وواصل: "لسوء الحظ، لا يزال نادي أخمات تحت العقوبات، ومن المستحيل أن يغادر إلى نادٍ أوروبي من خلاله في ظل الحرب الروسية الأوكرانية. أنا متأكد أن هذا ليس اللقاء الأخير بين محمد وأخمات، فهو سيأتي ويزور الفريق وسيدعم النادي دائمًا".

وأتم ديميتري سيلوك تصريحاته قائلًا: "آمل أن يعود محمد كوناتي يومًا ما إلى أخمات كلاعب كرة قدم أو مدير فني أو مدرب مساعد أو موظف في النادي".

استطلاع الراى


أفضل لاعب بفريق الأهلي بدوري أبطال أفريقيا؟
دوري أبطال أفريقيا - 2024

الفيديوهات الأكثر مشاهدة خلال شهر
تطبيق الأهلي.كوم متاح الأن
أضغط هنا