شهادة للتاريخ من «الزملكاوي» وزير الرياضة السابق تظهر الحق وتنسف أكاذيب المؤامرة



في شهادة للتاريخ، رد خالد عبد العزيز وزير الشباب والرياضة والمعروف بإنتمائه للزمالك على ما اعتاد جماهير الزمالك من ترديده ووجود مؤامرة على النادي من قبل الدولة ضد النادي والدولة كانت سببا في عدم تتويج الزمالك بالبطولات.

السؤال كان من أحد متابعي وزير الشباب والرياضة على الفيسبوك والذي أكد عدم سبب استدعاء مجلس الزمالك السابق للتحقيق أن الأمر تصفية حسابات مع مرتضى منصور، كما سأل المتابع الوزير السابق بأن لو كان الأمر في الأهلي لم يكن ليحدث.

وجاء رد المهندس خالد عبد العزيز وزير الشباب والرياضة السابق قويا: " للأسف استطاع الفاشلون أن يقنعوا الجمهور الزملكاوى العظيم أنهم ليسوا سبب الفشل وأن السبب خارجى من الدولة".

وأضاف: "السبب هو انهم فشلوا فى ادارة النادى ولم يحققوا أى شىء يذكر غير أنهم ضحكوا على الجماهير . سبب الفشل وأن السبب خارجى من الدولة ، السبب هو انهم فشلوا فى ادارة النادى ولم يحققوا أى شىء يذكر غير أنهم ضحكوا على الجماهير".

وتابع الوزير تعليقاته القوية: "الزمالك لم يحقق بطولة افريقيا من ١٩ سنة . هل الدولة المصرية هى السبب ؟، هل تعرف حضرتك ان مجلس الزمالك ( وهذا فى عهدى بالوزارة) استمر ٧ سنوات متصلة يعنى كان هناك استقرار كبير والاهلى كان فيه مجلسين مختلفين خلال نفس ال٧ سنوات انظر لفارق البطولات ومع ذلك نشتكى عدم الاستقرار فى الزمالك ؟ هى حجج للفشل ".

وأوضح خالد عبد العزيز: "أنا أعلم كل الأسرار ولو حضرتك عرفتها ستتأكد بالفعل كم كان حجم الكذب والضلال على جماهير الزمالك المشكلة فى الزمالك حضرتك وليس للأهلى أى علاقة بها وطول ما حضرتك لا تبحث عن حقيقة المشكلة لن يتم حلها".

وعن الأهلي قال خالد عبد العزيز: "أنا شرحت هذا الامر ١٠٠ مرة وزيادة ، هل تعرف حضرتك ان مجلس الاهلى اللى حضرتك بتتكلم عنه ده كان باقى له ٢٢ يوم فقط فى مدته وليس لأى عضو فى هذا المجلس الحق فى الترشيح للانتخابات التالية لانهم قضوا حسب اللائحة فى ذلك الوقت ٨ سنوات".

وأضاف: "هل سألت نفسك مرة واحدة لماذا تقوم الوزارة بحل مجلس باقى له ٢٢ يوم فقط فى مدته ؟؟؟ السؤال الآخر هل استمر هذا المجلس أم جاء مجلس آخر برئاسة محمود طاهر بعد أيام من اعادة المجلس يا ريت حضرتك تراجع التوقيتات وستعلم أن الامر ليس له أى علاقة بالأهلى ولا بالزمالك".

استطلاع الراى


هل يحقق الأهلي لقب دوري أبطال أفريقيا؟
الدوري العام - 2021/2022

الفيديوهات الأكثر مشاهدة خلال شهر